محليات

الاستعدادات لامتحانات نهاية العام الدراسي 2023-2024

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

6076888

تتأهب قاعات امتحانات نهاية العام الدراسي الجاري 2023-2024 لاستقبال الطلبة من مختلف مراحل التعليم، لأداء امتحانات الجولة الأخيرة في سباق المعرفة لهذا العام. يشهد مجتمع التعليم حالة من الاستنفار، لاسيما عقب تحديثات المهام وتوزيع تكليفات الكوادر في فترة الاختبارات.

ضوابط وإجراءات الامتحانات

ترافق الامتحانات ضوابط وإجراءات تهدف إلى ضبط إيقاع العملية الامتحانية، والتي تسير وفق مسارين: «ورقي وإلكتروني». التعديلات المعتمدة على سياسة التقييم تُعد الأبرز في امتحانات هذا العام، إضافة إلى الاستناد إلى القانون في مواجهة مخالفي النظام على جميع الأصعدة.

جاهزية البيئة الامتحانية

أكد مديرو المدارس لصحيفة «الخليج» جاهزية البيئة الامتحانية واستكمال الاستعدادات كافة لامتحانات العام الجاري، وفقاً للمهام والتكليفات الصادرة مؤخراً من الجهات المعنية. شمل ذلك تشكيل اللجان الإشرافية والمراقبين، واتباع الإجراءات والضوابط المقررة في الامتحانات.

أهمية الامتحانات النهائية

يرى عدد من المعلمين أن امتحانات الفصل الثالث والأخير تشكل محطة حاسمة لمجتمع الطلبة وأولياء الأمور، حيث تحكم بوصلة الترقّي والترفيع للمتعلمين. تضمنت التحديثات على سياسة التقييم جعل امتحان الإعادة مرة واحدة في نهاية العام الدراسي فقط، وإلغاء أسئلة «البونص» والاختبارات التعويضية والتمكين والإعادة، مما يساهم في نقل الطلبة إلى مرحلة تطويرية جديدة للتقييم ونوعية المخرجات.

استعدادات الطلبة وأولياء الأمور

أكد الطلبة وأولياء الأمور أن برامج المراجعة والتطبيق والتدريب على نماذج الامتحانات في كل مادة تتصدر أولويات الأسر في هذه المرحلة. كما يستعينون بدعم المعلمين والزملاء في المجال الدراسي نفسه لاستيعاب جميع الجوانب الخاصة بالامتحانات.

مستجدات سياسة التقييم

قامت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي بتحديد امتحان الإعادة مرة واحدة فقط في نهاية العام الدراسي، وألغت أسئلة «البونص» في الامتحانات والاختبارات التعويضية. في حال وقوع مشكلات تقنية أثناء الامتحان، يكون التعامل عبر المدرسة، وإن تعذر ذلك يتم تحويلها للمعنيين في المؤسسة.

تغييرات في المقاييس الوصفية

تم تصنيف المقاييس الوصفية إلى ثلاث شرائح: (A. A+. A-) وهكذا مع بقية المقاييس. ظلت امتحانات 5 مواد رئيسية (العربية، الإنجليزية، الرياضيات، العلوم، الفيزياء) تجرى على جزأين: «ورقي» مدته ساعة ونصف ويشمل 10 أسئلة لكل سؤال 4 درجات (40% من الوزن النسبي للامتحان)، و«إلكتروني» مدته ساعة واحدة يشمل 15 سؤالاً لكل سؤال 4 درجات (60% من الوزن النسبي للامتحان).

المسار الزمني للامتحانات

تنطلق الامتحانات النهائية للمجموعة (A) من 5 إلى 14 يونيو، وتحلل نتائج الفصل الدراسي الثالث وتصدر في 5 يوليو. تُعقد امتحانات الإعادة من 8 إلى 12 يوليو، وتُحلل نتائجها من 13 إلى 15 يوليو. سيكون آخر يوم دراسي للطلبة في 14 يونيو، وتبدأ إجازتهم الصيفية في 1 يوليو، بينما تبدأ الإجازة للكوادر التدريسية والفنية والإدارية في 15 يوليو.

أكدت مؤسسة الإمارات للتعليم تركيزها على تعزيز قيم الشفافية في المجتمع التربوي والتصدي لأي تحديات قد تحول دون ذلك، مثل الغش ومخالفي نظام الامتحانات. شددت المؤسسة على ضرورة التعاون والالتزام في تطبيق القانون الخاص بالغش، لضمان مصلحة الطلبة وتقديم الدعم اللازم لهم، مما يساعد على التعرف إلى مستويات تطورهم الأكاديمي بشكل دقيق وحاسم، بعيداً عن التضليل باستخدام أساليب مثل الإجابات الجماعية وغيرها.

دليل الغش والإخلال بنظام الاختبارات

أفادت المؤسسة بأن دليل الغش والإخلال بنظام الاختبارات حدد الأدوار والمسؤوليات الواجب الالتزام بها من قبل الكوادر التربوية والإدارية، وتبنّيها في مختلف أوجه النشاط المرتبط بتقييم أداء الطلبة والتصدي لأي محاولات تخلّ بنظام الاختبارات. يؤكد الدليل أهمية أدوار جميع الأطراف من طلبة وكوادر تربوية وأولياء أمور، لضمان تعزيز قيم النزاهة والشفافية في الميدان التربوي.

لجان إشرافية ورقابية

أكد مديرو المدارس، الدكتور فرس الجبور، وسلمى عيد، ووليد لافي، أن هناك ثلاثة أنواع من اللجان في المدارس لضمان سير العملية الامتحانية بنجاح. تركز لجنة إدارة الامتحانات برئاسة مدير المدرسة على المسؤوليات الإدارية والفنية كافة، وهناك لجان للملاحظة والمراقبة على القاعات الامتحانية، وثالثة لطباعة بطاقة دخول الامتحان. تتحمل هذه اللجان المسؤولية الكاملة في حال تسريب أي بطاقة امتحان. أكد المديرون أن الكوادر بمختلف أنواعها استكملت جاهزيتها لامتحانات الفصل الأول للعام الدراسي الجاري، وتم تشكيل فرق متخصصة لمعالجة المشاكل التقنية وتذليل جميع المعوقات التي قد تواجه الطلبة.

ضوابط العملية الامتحانية

تمت الإشارة إلى أن العملية الامتحانية محاطة بحزمة ضوابط متكاملة تحقق الانضباط في اللجان وتضمن سلامة العملية الامتحانية. تمنع هذه الضوابط التجاوزات، وتتصدى لمحاولات الإجابات الجماعية للطلبة. يتم الاستناد إلى مواد القانون الاتحادي لمكافحة الغش والإخلال بنظام الامتحانات لتحقيق الانضباط المتكامل في اللجان، فضلاً عن حصول كل طالب على ما يستحق من درجات وفقاً لمستواه التعليمي الحقيقي.

تحديثات منظومة الامتحانات

تشهد منظومة الامتحانات تطورات مستدامة في نظام المراقبة والتقييم. تم تحديث النظام ليتواءم مع الأجهزة والمتصفح في الأسئلة المقالية، وعرض جميع الاختبارات في صفحات التصحيح للمعلمين حسب تخصصاتهم. شملت التحسينات أيضاً تحديث المواقع الإلكترونية للمدارس لتشمل جميع التحسينات المتوافرة في نسخة أجهزة الكمبيوتر. يتم توزيع مدة الاختبار على جزأين، بواقع 90 دقيقة للورقي و60 دقيقة للإلكتروني، مما أوجد ضرورة ملحة لدخول الطالب في الوقت المحدد للحصول على حقه في وقت الامتحان كاملاً. يعد المتصفح المغلق من أبرز الأدوات للتصدي للغش إلكترونياً بين الطلبة في اللجان.

جاهزية الأبناء لخوض الامتحانات

أكد أولياء الأمور إيهاب زهران، وحمدان عبد الله، وشيماء مراد، وسحر عابدين، جاهزية أبنائهم لخوض الامتحانات النهائية للعام الجاري. أوضحوا أن الضوابط المعمول بها في منظومة الامتحانات تصب في مصلحة الأبناء وترفع من درجتهم المعرفية وتركيزهم خلال الامتحان. أشاروا إلى أن الإجراءات الامتحانية المعتمدة لا تشكل عائقاً للطالب، وتسهم في استقرار العملية الامتحانية.

تدريب الطلبة على الامتحانات

أفاد الطلبة نهلة محمود، وسماء عادل، وعبد الله وهيب، وسالمين سالم، بأن التدريب على الأسئلة الامتحانية والتطبيق المستمر أبرز ما يركز عليه المتعلمون حالياً لخوض الامتحانات بثقة وثبات. أوضحوا أن محاولات الإجابة الجماعية في اللجان باتت أمراً شبه مستحيل في ظل الإجراءات والضوابط التي تشهدها العملية الامتحانية.

محظورات الامتحانات

وضعت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي محظورات في الامتحانات، منها منع قراءة الامتحان للطالب أو توضيح أي سؤال، إلا في حال وجود خطأ يتم تصحيحه من المسؤول. لا يُسمح للطالب بالمغادرة قبل التأكد من إتمام عملية التسليم كاملة. حظرت المؤسسة دخول الهاتف المحمول إلى محيط المدرسة، وفي حال المخالفة تطبق لائحة الامتحانات، مع مراعاة تطبيق مواد القانون الاتحادي لمكافحة الغش والإخلال بنظام الاختبارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى