سياسة

اجتماع وزراء خارجية الإمارات والسعودية وقطر والأردن ومصر: دعم وقف دائم لإطلاق النار في غزة

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

عقد وزراء خارجية الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية، دولة قطر، المملكة الأردنية الهاشمية، وجمهورية مصر العربية اليوم الاثنين، 3 يونيو، اجتماعاً افتراضياً ناقشوا خلاله تطورات جهود الوساطة التي تقوم بها جمهورية مصر العربية، دولة قطر، والولايات المتحدة الأميركية للتوصل إلى صفقة تبادل تفضي إلى وقف دائم لإطلاق النار، إطلاق سراح الرهائن والمحتجزين، وإدخال المساعدات بشكل كافٍ إلى قطاع غزة.

دعم قوي للجهود الدولية

أكد وزراء خارجية الإمارات والسعودية والأردن دعمهم الكامل لهذه الجهود. كما ناقشوا المقترح الذي قدمه الرئيس الأميركي جو بايدن في الثاني من يونيو لتحقيق ذلك الهدف. شدد الوزراء على أهمية التعامل بجدية وإيجابية مع مقترح الرئيس الأميركي بهدف الوصول إلى صفقة تضمن التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار، وإيصال المساعدات بشكل كافٍ إلى جميع أنحاء قطاع غزة، وإنهاء معاناة سكان القطاع.

الدعوة لوقف العدوان وإنهاء الكارثة الإنسانية

أكد الوزراء ضرورة وقف العدوان على غزة وإنهاء الكارثة الإنسانية التي تسببها، وعودة النازحين إلى مناطقهم، وانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي بشكل كامل من القطاع. كما دعوا إلى إطلاق عملية إعادة إعمار شاملة في إطار خطة لتنفيذ حل الدولتين وفق قرارات مجلس الأمن ذات الصلة وبتواقيت محددة وضمانات ملزمة.

التزام بحل الدولتين

شدد الوزراء على أن تنفيذ حل الدولتين، الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل، وفق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، هو السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والسلام للجميع في المنطقة.

خلاصة

يعكس الاجتماع الافتراضي لوزراء خارجية الإمارات والسعودية وقطر والأردن ومصر التزاماً مشتركاً بدعم جهود الوساطة الدولية لتحقيق سلام دائم في غزة، من خلال وقف إطلاق النار، إيصال المساعدات الإنسانية، وإطلاق عملية إعادة إعمار في إطار حل الدولتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى