غير مصنفاقتصاد

استقرار في صناعة الطيران: إياتا تكشف عن انخفاض 28% في الأموال المجمدة لشركات الطيران

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

في تطور إيجابي يعكس استقرار صناعة الطيران عالميًا، كشف الاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا” عن انخفاض حجم الأموال المجمدة لشركات الطيران لدى الحكومات بنسبة 28%. وصل الإجمالي إلى حوالي 1.8 مليار دولار أمريكي نهاية أبريل/نيسان الماضي، بانخفاض بقيمة 708 ملايين دولار عن القيمة المسجلة في ديسمبر/كانون الأول 2023.

تم الكشف عن هذه الأرقام خلال الاجتماع العام الثمانين للاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا”، الذي تستضيفه دبي في الفترة من 2 إلى 4 يونيو/حزيران المقبل.

وأكدت “إياتا” ضرورة إزالة الحواجز التي تعيق شركات الطيران عن استعادة عوائدها المالية من مبيعات التذاكر والأنشطة الأخرى، مشيرة إلى أهمية الاتفاقيات الدولية والمعاهدات الملزمة في هذا الصدد.

وفي تصريحه، أشار ويلي والش، المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا”، إلى أن انخفاض أرصدة الأموال المجمدة يمثل تطورًا إيجابيًا، مع تأكيده على ضرورة التعامل العاجل مع الأموال المتبقية. كما أكد أهمية استرجاع الإيرادات المستحقة لضمان استمرارية عمليات شركات الطيران.

وبحسب الإحصائيات، سُجلت أعلى مستويات الأموال المجمدة في نيجيريا في يونيو/حزيران 2023، بلغت 850 مليون دولار، مما أثر سلبًا على عمليات شركات الطيران وتمويلها في الدولة. وعلى الرغم من ذلك، تم استعادة 98% من هذه الأموال بحلول أبريل 2024.

وختم والش بإشادته بالجهود التي بذلتها الحكومة النيجيرية والبنك المركزي النيجيري لحل المشكلة، مؤكدًا أن استرجاع الإيرادات سيسهم في تعزيز الربط الجوي في البلاد، مما يعود بالنفع على اقتصادها ورفاه سكانها.

البنود ذات الصلة: اتحاد النقل الجوي، صناعة الطيران، الأموال المجمدة لشركات الطيران، إيرادات الطيران.

NL

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى