سياسة

مجلس الأمن يقرر سحب بعثة الأمم المتحدة من العراق بناءً على طلب بغداد

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

أعلن مجلس الأمن الدولي يوم الجمعة قراره بسحب بعثة الأمم المتحدة من العراق بحلول نهاية عام 2025، استجابةً لطلب واضح من حكومة بغداد. يأتي هذا القرار بعد أكثر من 20 عامًا من تواجد البعثة في البلاد.

في رسالة وجهها رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني إلى مجلس الأمن في مطلع مايو، أشار إلى التقدم الذي حققه العراق في مجالات متعددة، ودعا إلى انتهاء مهمة بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) التي بدأت عام 2003.

أكد السوداني أن “الأسباب التي دعمت وجود بعثة سياسية في العراق لم تعد قائمة”، مشيرًا إلى استقرار الوضع السياسي والأمني في البلاد. وتم اتخاذ القرار بالإجماع من قبل مجلس الأمن، والذي اعتبر الطلب من الحكومة العراقية كمبرر واضح لسحب البعثة.

تم تأسيس بعثة الأمم المتحدة في العراق بعد التدخل العسكري الأميركي البريطاني في عام 2003، وكانت مهمتها دعم الحكومة العراقية في عدة مجالات، بما في ذلك تنظيم الانتخابات وإجراء حوار سياسي شامل وتحقيق المصالحة الوطنية.

ومع توجيه القرار بسحب البعثة، فإنها ستستمر في أداء مهامها حتى نهاية عام 2025، حيث ستتوقف بعدها عملياتها. يأتي هذا القرار بعد تجديد ولاية البعثة في مايو 2023، وطلب المجلس إطلاق مراجعة استراتيجية للمهمة قبل انتهاء ولايتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى