سياسة

ألمانيا تسمح بالتصويت في الانتخابات الأوروبية للشباب من عمر 16 عامًا

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

للمرة الأولى، سيتمكن الأشخاص الذين يبلغون من العمر 16 عامًا فأكثر في ألمانيا من الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الأوروبية التي ستجرى في غضون أسبوعين. هذا الحدث يمثل خطوة مهمة في ما يتعلق بحقوق التصويت في البلاد.

خفض سن التصويت

في نوفمبر 2022، تم خفض الحد الأدنى لسن التصويت من 18 عامًا إلى 16 عامًا للانتخابات الأوروبية، بينما لا يزال الحد الأدنى لسن التصويت للانتخابات الخاصة بالبرلمان الألماني هو 18 عامًا. القانون الجديد يضيف نحو 1.4 مليون ناخب ألماني إلى قوائم الناخبين، مما يعني أن ألمانيا تنضم إلى النمسا وبلجيكا ومالطا في السماح بالتصويت في سن الـ16.

تأثير المشاركة المبكرة

رئيس المجلس الاستشاري للطلبة في ولاية بادن فورتمبيرغ، يوشوا مايزل، أشار إلى أن المشاركة المبكرة في العمليات الديمقراطية يمكن أن تقلل من الشعور بخيبة الأمل حيال السياسة. وأكد أن إعطاء الشباب فرصة للتصويت يعزز من شعورهم بأنهم يُؤخذون على محمل الجد.

تأييد واسع بين الشباب

الباحث الشاب كلاوس هوريلمان من جامعة هيرتي في برلين أكد أن لأوروبا صورة إيجابية للغاية بين جيل الشباب. وفقًا لمسح “يوروباروميتر”، فإن 91% من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 عامًا يرون أن التصويت في الانتخابات الأوروبية مهم بالنسبة لهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى