غير مصنف

قادة كوريا والصين واليابان يتجهون إلى اتفاق تجارة حرة ثلاثي

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

أعلن قادة كوريا الجنوبية والصين واليابان الإثنين، سعيهم للتوصل إلى اتفاق ثلاثي للتجارة الحرة عبر “تسريع المفاوضات”. جاء ذلك وفق بيان مشترك صدر عقب قمّتهم الأولى منذ خمس سنوات التي نظمت في سيول.

وكان قادة كوريا الجنوبية والصين واليابان قد اتفقوا في قمتهم الأولى منذ خمس سنوات، التي عُقدت في سيول، على السعي لتعزيز التعاون الاقتصادي وتعزيز العلاقات الثلاثية بين الدول. وفي بيان مشترك صدر عقب القمة، أكد القادة رغبتهم في تسريع المفاوضات لتحقيق اتفاق تجارة حرة ثلاثي يكون عادلا وشاملا ومفيدا للجانبين.

وفي هذا السياق، تم الاتفاق على تنظيم اجتماعات منتظمة لتعزيز التعاون الثلاثي، مما يعزز التواصل والتنسيق بين البلدان في القضايا الاقتصادية والتجارية الهامة.

هذه القمة الثلاثية تأتي في إطار جهود تعزيز العلاقات بين الدول الثلاث، وتحقيق المصالح المشتركة، وتعزيز الاستقرار الاقتصادي في المنطقة.

وذكرت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية أن الزعماء بحثوا خلال الاجتماع سبل تعزيز التعاون في ستة مجالات هي: الاقتصاد والتجارة، والتنمية المستدامة، وقضايا الصحة، والعلوم والتكنولوجيا، وإدارة الكوارث والسلامة، والتبادلات الشعبية.

وقال رئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول إنه “يجب تعزيز نظام التعاون الثلاثي” موضحا “قررنا عقد اجتماعات ثلاثية بشكل منتظم”.

من جهته، حضّ رئيس الوزراء الصيني لي تشيانغ كلا من كوريا الجنوبيّة واليابان على رفض “الحمائيّة” والانفصال الاقتصادي.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أنّ “لي دعا إلى عدم تحويل القضايا الاقتصاديّة والتجاريّة إلى ألاعيب سياسيّة أو مسائل أمنيّة، وإلى رفض الحمائيّة والانفصال وقطع سلاسل التوريد”.

وقال يون إن الدول الثلاث “قررت إنشاء بيئة شفافة للتجارة والاستثمار، وإنشاء سلسلة توريد مضمونة”.

وبعد مناقشاتهم، انضم السياسيون الثلاثة إلى قادة أعمال للمشاركة في قمة اقتصادية تهدف إلى تعزيز التجارة بين الدول الثلاث.

وكتبت صحيفة هانكيوريه الكورية الجنوبية الإثنين قبل القمة “هذا الاجتماع مهم لأنه قناة الاتصال المنتظمة الوحيدة التي يمكن لزعيمَي كوريا الجنوبية واليابان أن يجتمعا فيها مع الزعيم الصيني”.

ويسعى يون سوك يول، رئيس كوريا الجنوبية منذ العام 2022 إلى تحسين علاقات بلاده مع اليابان.

NL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى