سياسة

تعزيز الرعاية الصحية: انضمام كوادر طبية تخصصية جديدة إلى المستشفى الإماراتي العائم في العريش

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

أعلن المستشفى الإماراتي العائم في مدينة العريش المصرية، الذي أقيم في إطار عملية “الفارس الشهم 3″، عن انضمام كوادر طبية تخصصية جديدة إلى صفوف العاملين فيه. تأتي هذه الخطوة بهدف تعزيز جودة خدمات الرعاية الصحية المقدمة للمرضى والمصابين من الأشقاء الفلسطينيين من أبناء قطاع غزة.

أوضح الدكتور أحمد مبارك، مدير المستشفى، أن هذه الجهود تأتي بناءً على توجيهات القيادة الرشيدة، التي تهدف إلى زيادة قدرات المستشفى وإمكاناته الطبية والعلاجية. يهدف المستشفى إلى تقديم خدمات طبية نوعية على أعلى مستويات المعاينة والعلاج والمتابعة، مشيراً إلى أن إضافة أقسام جراحة المخ والأعصاب والفك والأسنان ستساهم بشكل كبير في تحقيق هذا الهدف، من خلال تقديم خدمات صحية ذات جودة فائقة تحت سقف واحد، مدعومة بتواجد خبراء وأخصائيين متفرغين لخدمة المرضى.

في هذا السياق، أجرى المستشفى عملية جراحية نوعية ودقيقة لجريحة فلسطينية أصيبت بشظية جراء القصف الجوي، مما أدى إلى كسر وقطع في عصب الساق وسبب عجزاً في حركة القدم. وشرح الدكتور مبارك أن الفريق الطبي المعالج قام بعمل تحويل لمسار الأوتار من خلف الكاحل إلى الأمام لإعادة الحركة إلى القدم.

كما يواصل المستشفى تركيب الأطراف الاصطناعية للجرحى والمصابين الذين فقدوا أطرافهم خلال الحرب في قطاع غزة. يقوم فريق طبي متخصص بأخذ قياسات المصابين بدقة متناهية ثم تصنيع الأطراف التي يحتاجون إليها، في الوقت الذي يتلقى فيه المريض العلاج الطبيعي بالتزامن مع التأهيل الحركي والنفسي.

تُظهر هذه الجهود التزام المستشفى بتقديم أعلى مستويات الرعاية الصحية ودعم المصابين، مما يعكس التزام الإمارات بتقديم الدعم الطبي والإنساني لأبناء قطاع غزة.

NL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى