سياسة

بعد 80 عاما على فقدانها في مياه اليابان .. اكتشاف حطام غواصة أميركية مشهورة

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

تم العثور بالقرب من السواحل اليابانية على حطام الغواصة الأمريكية “يو إس إس هاردر”، التي شهدت مشاركتها في أحداث الحرب العالمية الثانية والتي تُعتبر واحدة من الغواصات التي أثرت بشكل كبير على العمليات البحرية خلال الحرب.

فقد اختفت الغواصة في 24 أغسطس 1944 أثناء عمليتها قبالة جزيرة أوكيناوا اليابانية، وعلى متنها 79 بحارًا. وبعد مرور نحو 80 عامًا على فقدانها، تم اكتشاف حطامها على عمق 1140 مترًا، حيث يظهر حالتها النسبياً السليمة.

تمتلك الغواصة سجلًا مهمًا خلال فترة خدمتها، حيث أجرت ست دوريات وشاركت في عدة معارك بحرية خلال الحرب. في عام 1943، دمرت الغواصة ثلاث سفن يابانية في بيرل هاربر، وفي العام التالي أطلقت ثلاثة طوربيدات قبل أن تتعرض لهجوم من قبل قنابل عمق أدت إلى غرقها.

اكتشاف حطام الغواصة يسلط الضوء على أحداث الحرب العالمية الثانية ويساهم في توثيق التاريخ البحري والعسكري لهذه الفترة الزمنية المهمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى